The Duke of Ice

Author: Darcy Burke

Publisher: Createspace Independent Publishing Platform

ISBN:

Category:

Page: 194

View: 658

Everyone Nicholas Bateman ever loved has died. Except Violet Caulfield, which must mean he never loved her. Nine years after she threw him over to marry a viscount, Nick is a widowed duke who prefers isolation. When a friend convinces him to leave his lair of self-imposed solitude, he considers taking another wife, provided she agrees to his terms: no emotional attachment of any kind. Now widowed, Lady Violet Pendleton hopes for a second chance with the man she's always loved. But she isn't prepared for the desolation in his soul or the animosity he still bears toward her. Despite those obstacles, it's clear their passion hasn't dimmed. However, the heat between them isn't enough to melt the Duke of Ice, and this time Violet may find herself the jilted party. Can love, once so tragically lost, finally be found?

Fabulous Firsts — The Blue Collection

A Boxed Set of Six Series-Starter Novels from The Jewels of Historical Romance

Author: Jill Barnett

Publisher: Jewels of Historical Romance

ISBN:

Category: Fiction

Page: 1725

View: 983

More than 1700 pages—six novels from six New York Times and USA Today bestselling authors! Each book is the first in a beloved series. From the majesty of medieval castles to the glittering ballrooms of the Regency, read an enchanting novel from six of the twelve Jewels of Historical Romance! A KNIGHT IN TARNISHED ARMOR by Jill Barnett Book 1 of her Fool Me Once series England, 14th Century: Desperate to flee a forced marriage to England’s most fearsome knight, Lady Linnet of Ardenwood hires the dangerous mercenary, William de Ros, to help her escape to a convent. But de Ros is the new Baron Warbrooke, her betrothed, who has only a week to woo and win her heart. THE BRIDE WORE BLUE by Cheryl Bolen Book 1 of her Brides of Bath series England, 1811: For six long years Thomas Moreland has dreamed of the beautiful young noblewoman who rescued him. Wealthy now, he's come to Bath to rescue his fair Felicity—while endeavoring to win her love. MIDNIGHT MARRIAGE by Lucinda Brant Book 1 of her Roxton Family Saga England & France, 1769: Based on real events, a hasty midnight marriage between teenagers establishes a dynasty. Ten years later, Deb stumbles across a wounded duelist in the forest. It is love at first sight. The stranger is in truth her husband Julian, Marquess of Alston, returned from years in exile to claim his wife before a rival can. THE FORBIDDEN DUKE by Darcy Burke Book 1 in her The Untouchables series London, 1811: A decade ago, Titus St. John’s idle roguery brought about the ruin of Eleanor Lockhart—and his self-imposed isolation. Now she’s back, and she needs his help. But by “saving” her, The Forbidden Duke may ruin her life all over again. LADY DANGER by Glynnis Campbell Book 1 of her Warrior Maids of Rivenloch series Scotland, 1136: Warrior maid Deirdre of Rivenloch never turns her back on a fight when her clan is threatened. But when she marries the powerful Sir Pagan Cameliard to save her sister, Deirdre faces a new kind of enemy who crosses swords with her by day and lays siege to her heart by night. GATHER THE STARS by Kimberly Cates Book 1 of her Culloden’s Fire series Scotland, 1746: Englishwoman Rachel de Lacey vows to wed the bravest soldier. She is taken hostage by the Glen Lyon, the Highland raider saving Scotland’s orphans from English retribution. Branded a coward in battle, he teaches her a new meaning for courage. Also look for Fabulous Firsts: The Red Collection by six more bestselling Jewels of Historical Romance!

الجريمة والعقاب

Author: فيودور دستويفسكى

Publisher: ktab INC.

ISBN:

Category: Juvenile Nonfiction

Page: 126

View: 663

خرج الشاب من منزل كبير فى شارع بريولوك وراح يمشى ببطء مشية المتردد كان يقطن غرفة صغيرة بذلك المنزل، وكان من حسن حظه انه لم يصادف صاحبة المنزل وهو يهبط السلم، فقد كانت المراة تقطن الطابق الاول، وقد اعتادت ان تترك بابها مفتوحا بحيث صار يتعين على الشاب كلما ارادالخروج ان يستهدف لنيرلن العدو، وان يشترك مع صاحبة المنزل فى معركة كلامية تشعره فى البداية بالفزع والرغب وتنجلى فى النهايه عن اذلاله وتجريح شعوره وهدر كرامته.

عالم جديد شجاع - رواية

Author: ألدوس هكسلي/مروة سامى/-

Publisher: ktab INC.

ISBN:

Category: Fiction

Page: 339

View: 789

بناية رمادية منخفضة ، لا تزيد عن أربعة و ثلاثين طابقاً فقط كُتبت على مدخلها الرئيسى عبارة : ( مركز وسط لندن للتفريخ و التكييف ) ، و كُتب على درع شعار الدولة العالمية : (المجتمع ، و الهوية، و الاستقرار) تُواجه قاعة الطابق الأرضي الفسيحة جهة الشمال ، ممًا يجعلها باردة طوال الصيف ، وراء ألواح النوافذ الزجاجية ، على النقيض من جو الغرفة الاستوائي ، واخترق شعاع رفيع ثاقب النافذة يبحث بنهم عن جسد متدثر ملقى

اختفاء

رواية

Author: هشام مطر

Publisher: دار الشروق

ISBN:

Category: Arabic fiction

Page: 250

View: 490

Nadat een Egyptische ex-minister is ontvoerd, blijft zijn zoon jarenlang naar hem zoeken.

العقد الاجتماعي

Author: جان جاك روسو

Publisher: ktab INC.

ISBN:

Category: Social Science

Page: 147

View: 538

يقول الكاتب: ضع محلَّ هذهِ النقطِ النعتَ الذي تُريدهُ، فأنا قدْ حلفتُ أنْ لا أكتبَ مقدمةً لكتابٍ من كتبي، وأبيتُ أنْ أستجدي المقدماتِ ولو من أفلاطون، وامتنعتُ عنْ أن أقُدِّمَ شاعرًا أو كاتبًا إلى القارئ، وسواء عندي أكان قد خملَ ذكرُهُ أم طارَ صيته حتى اختفى خلف الغيوم. ، إنها كلمة أريد أن )أعترف) لك بها ، فأطلعك في هذا الديوان على نزعاتي كلها ، بل على دخيلة نفسي حتى على (الأسرار) المكتومة منها. ، عود فأقول لك هذه كلمة لا مقدِّمة وبعدُ، فاعلم يا عزيزي — رعاكَ للهُ وحفظني وحفظكَ — أن ديواني هذا ليس سلَّةَ مشمش (لِأوجِّهَها) لك، فلا أنا بائعٌ ولا أنت شارٍ، لا يا أخي، إنً هذا الديوان رسالة … عفوًا! هو فكرةٌ عشتُ بها زمنًا رغدًا، وما زلت أحِنُّ إليها، وأنا على هواها. حالي معها كحالِ الرجلِ معَ صاحبتهِ، قد تتنكَّر له، وقد يجفوها، ولكنَّهما في الحالينِ، حال الرضا والغضب، واليسر والعسر، حبيبانِ، ودودانِ، متيَّمان، مولَّهان، ولولا ذلك لم يتشاكسا، أؤكِّد لك أني) لم أحرد) يومًا كاملًا، أي لم تغربِ الشمسُ على غضبي؛ ولهذا ها أنا أضع بين يديك الكريمتين قصائدي، كما قلتها في وقتها، لم أحكك ولم

الأمير

Author: نيقولو مكيافيلي

Publisher: Al Manhal

ISBN:

Category:

Page: 322

View: 266

حدث ذات يوم أن أفادنى رجال فرق القمصان السوداء فى إيمولا بأن سيفا سيهدى إلي منقوشا عليها قول مكيافيللى «ليست المحافظة على الدول بالكلام» وكان أن وضع حد لترددى وتحدد اختيار موضوع الرسالة الذى أقدمه اليوم لتقترعوا عليه. وبإمكانى تسميته «تعليق عام 1924 على كتاب الأمير لمكيافيللى» . وذلك الكتاب الذى أود أن أطلق عليه «ملازم رجل الحكم» يقتضى للأمانة الفكرية أن أذكر أن مراجع رسالتى هذه قليلة، كما سنرى فيما بعد. لقد قرأت كتاب «الأمير» وغيره من مؤلفات ذلك (الأمين العظيم) قراءة واعية ولكن الوقت والإرادة حالا دون أن أقرأ جميع ما كتب عن مكيافيللى فى إيطاليا وفى العالم. وأردت أن أضع بينى وبينه أقل عدد من الوسطاء القدامى أو المحدثين، الإيطاليين والأجانب، كى لا أفسد عملية الاتصال المباشر بين مذهبه وحياتى التى عشتها وبين ما لاحظ ولاحظت عن البشر والأشياء وبين ممارسته للحكم وممارستى.